حكاية شارع سبب تسمية شارع “باب اللوق” بهذا الاسم

حكاية شارع

 

سبب تسمية شارع “باب اللوق” بهذا الاسم

يعتبر باب اللوق أحد أهم وأشهر الأحياء التي تقع في وسط القاهرة، كما أنه حي عريق يمتد تاريخه لأكثر من حوالي 700 عام؛ وكان يسكنه في القدم العديد من الملوك والأمراء  والسياسين. وعن أصل تسميته تعددت الأسباب؛ ففى سنة 1241، أنشأ الملك الصالح “نجم الدين أيوب” ميدانًا للعب الكرة وألعاب الفروسية والرماية وما إلى ذلك في الموقع الذي يشغله الآن ميدان باب اللوق، وكان لهذا الميدان سور وباب، فسمي “باب اللوق”. ويقال أيضًا أن فى القرن الثاني عشر والثالث عشر الميلادي، وجدت أرض تعرف حاليًا بـ”باب اللوق وفم الخليج”، وهو حي فى القاهرة كانت يُعرف قديمًا  باسم “خط الإسماعلية”، نسبة إلى الخديوي إسماعيل، وكانت تلك الأرض الزراعية تغمرها مياه الفيضان كل عام، وقد سميت بعد ذلك ب “باب اللوق”، وذلك لأن عندما كانت تنحسر مياه النيل غربا أي بعد الفيضان، كانت تلك الأرض خصبة ولينة لا تحتاج إلى حرث، لذا كانت ترمي اللوق، واللوق يعني “الأرض اللينة التي تبذر فيها البذور ويُضغط عليها بألواح خشبية حتى تغوص في الأرض” وهذا سبب تسميتها.

 

 

المصدر:  بوابة الفجر ، موقع أخبارك  موقع بروبرتي فيندر، موقع أرشيف مصر، موقع الوفد  وويكيبيديا

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
WeCreativez WhatsApp Support
Our customer support team is here to answer your questions. Ask us anything!
كيف يمكنني المساعدة؟ 👋
انتقل إلى أعلى